​محليات

في اليوم العالمي للطفل…. “التربية” قتل أطفالنا وطلبتنا في غزة تجاوز لكل الأعراف والمواثيق

مدى الاخبار:

 قالت وزارة التربية والتعليم، إن أكثر من 5 آلاف طفل، بينهم ما يزيد على 3 آلاف طالب، استُشهدوا منذ بدء عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، في السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

وأضافت التربية في بيان صحفي اليوم الإثنين، لمناسبة اليوم العالمي للطفل أن مشاهد قتل الأطفال وطلبة المدارس في قطاع غزة تجاوز لكل الأعراف والمواثيق؛ إذ تكشف هذه المشاهد المروعة، التي تتناقلها شاشات التلفزة ووسائل الإعلام عن عقلية الاحتلال، واستهدافه المتواصل للتعليم في كافة محافظات الوطن؛ فهناك مشاهد أخرى تشهدها محافظات الضفة الغربية والقدس من قتل بدم بادر واقتحامات للمدارس وعرقلة وصول الطلبة والكوادر التربوية.


ودعت الوزارة وفي هذا اليوم الذي يصادف اليوم العالمي للطفل، دول العالم ومؤسساته إلى حماية حق أطفال فلسطين وطلبة المدارس في الحياة وفي التعليم، والوقوف في وجه الاحتلال والممارسات القمعية لجيشه ومستوطنيه عبر مسلسل استهداف متواصل للأطفال، مؤكدةً على الحق الطبيعي لأطفالنا في الحياة الكريمة والتعليم الآمن والمستقر.


وأكدت “التربية” أن ارتقاء أكثر من 5000 طفل/ة من بينهم ما يزيد عن 3000 طالب/ة في قطاع غزة منذ العدوان في 7 أكتوبر 2023، و23 طالباً/ة من مدارسنا في الضفة الغربية، إن هي مؤشرات على حجم الاستهداف؛ حيث يقف خلف كل رقم قصة وحكاية وحلم وطموح قتله الاحتلال.


وفي هذه المناسبة، طالبت الوزارة كافة المنظمات والمؤسسات المدافعة عن الطفولة والحق في التعليم بتحمل مسؤولياتها في سياق اختصاصها، ولجم الانتهاكات المتصاعدة ووقف الجرائم التي يقترفها الاحتلال بحق الأطفال والطلبة والكوادر التربوية في المناطق كافة، والتدخل العاجل والفوري لوقف هذا العدوان.

زر الذهاب إلى الأعلى